قصة حب فاتنة...

إن حبة سكَّر أنيس هي حبة ملبَّس، وترمز مثلها مثل جميع أنواع الملبَّس، إلى أمنيات السعادة والخصوبة التي تقدمها العائلات والأصدقاء إلى العروسين، مثلها مثل حبات الرز التي تُنثر عند الخروج من الكنيسة، أو قصاصات الورق الملونة (وتعني قصاصة الورق الملونة confetti حبة سكَّر في الإيطالية). وهكذا، فإن توزيع حبة سكَّر تحوي في سر أعماقها حبة يانسون أمر يحدثنا عن الحب. إن جميع تلك النقوش والرسوم التي يضمها أرشيف الدير، قد رسمها الصانعون الذين تعاقبوا على أنيس دو لابي دو فلافيني®.



بوسعك أن تلاحظ أن صورة الراعي والراعية قد تطورت على نحو طفيف تقريباً، وذلك وفق إيقاعها الخاص.
أحياناً يحافظ عروسانا على مسافة حياء. وفي أحيان أخرى، يقتربان من بعضهما بنهم أكبر.

...حُدِّثنا عن أغلفة كرتونية وعلب بيضاوية


كانت تعبئة سكاكر أنيس دو لابي دو فلافيني® في أغلفة طولانية من الكرتون. وعندما وسَّع جان تروبا في خمسينيات القرن الماضي
بيع سكاكر أنيس في أجهزة البيع الآلي، كان عليه توفير علبة متينة تتحمل الوقوع  من الآلة، وهكذا ظهرت أول علبة معدنية، كانت في البداية مستديرة ثم ظهرت على شكل بيضاوي.

ووزعت فيما بعد العلب البيضاوية الأولى بنكهة اليانسون ونكهة النعنع ونكهة البنفسج في محطات البنزين في الطرق السريعة؛ وظهرت تدريجياً علب جديدة بيضاوية بنكهات القهوة و القرفة والياسمين وزهر البرتقال والورد والسوس والفانيليا بين عاميْ 1970 و2005.

وفي عام 2002، ابتُدعت بشكل خاص مجموعة من أجل التشكيلة الحيوية.

وفي عام 2006، ابتُكرت مجموعة جديدة  لتبيان قصة  لقاء راعينا براعيتنا.

وفي عام 2009، ينثر راعينا الحُبَّ في كيس صغير للتذوق، في المقاهي والفنادق والمطاعم.






 

Avez-vous essayé nos bonbons à  l'arôme naturel fleur d'oranger ?